E
logo-black

نظرة عامة

المركز الوطني للنخيل والتمور أنشأ بالأمر السامي رقم ( ٤٢٦٤٩ ) وتاريخ 1432/09/29 هـ ، وذلك بهدف إنشاء مركز متطور للمساهمة في تطوير قطاع النخيل والتمور، وقد قمنا بإعداد هذا الموقع بهدف إطلاع جميع المهتمين على أهداف وخدمات المركز والإستفادة منها مع إمكانية سهولة التواصل بيننا وبينكم

أن نكون مركزاً أساسياً لتطوير واستدامة قطاع النخيل والتمور السعودية لتكون تمور المملكة الخيار الأول عالمياً

خلق منظومة متكاملة من الخدمات الزراعية واللوجستية والتسويقية والمعرفية وتبني التقنيات الحديثة لتحقيق الكفاءة الإنتاجية وزيادة معدل استهلاك التمور السعودية محلياً وعالمياً.

رئيس مجلس الإدارة

المهندس/ منصور بن هلال المشيطي
رئيس مجلس الإدارة
معالي نائب وزير البيئة والمياه والزراعة

"ارتبطت النخلة بحياة الإنسان السعودي منذ قديم الازل ارتباطاً تاريخياً وتراثياً؛ تلك النخلة التي أصبحت في حاضرنا رمزاً للكرم والعطاء والحيوية والخير. يعتبر المركز الوطني للنخيل والتمور أحد فسائل الخير التي زرعتها القيادة الحكيمة؛ حيث وفرت لها كل الظروف اللازمة لتنمية واستدامة قطاع النخيل والتمور؛ الذي يحظى باهتمام كبير من قيادة ومواطني المملكة؛ باعتباره مصدراً مهماً ورافداً في الاقتصاد الوطني.

يقدر إنتاج المملكة من التمور سنويا بمعدل (1.1) مليون طن، بنسبة (% 15) من إجمالي إنتاج العالم من التمور، وفق أعداد النخيل في المملكة التي تتجاوز (28) مليون نخلة. ويواصل المركز الوطني للنخيل والتمور دوره بالتعاون مع وزارة البيئة والمياه والزراعة، والجهات ذات العلاقة على النهوض بصناعة التمور وتطوير بنيتها التحتية، وخلق فرص عمل واستثمارات جديدة، انسجاما مع رؤية المملكة ٢٠٣٠، التي قام المركز بمواصلة دوره في سرعة الإنجاز، وتقديم الحلول العلمية والعملية؛ التي من شأنها الحفاظ على تميز المنتج السعودي، وتقديمه بصورة أفضل من حيث الجودة والسعر على مستوى العالم؛ بما يتناسب مع الشكل الذي يضمن إنتاجية التمور كعنصر أساسي في الأمن الغذائي، ومحصولًا استراتيجياً.

كما يعمل المركز جنب لجنب مع شركاءه من المزارعين، وقطاع الجمعيات التعاونية، والقطاع الخاص، والجامعات، ومراكز الأبحاث؛ لتحقيق أهدافه بما يعود بالنفع والمصلحة للقطاع عامة، من حزمة المشاريع الإستراتيجية والبرامج المختلفة التي تنصب في تحقيق رؤية ورسالة المركز. أخيراً وليس آخراً.. نؤمن في المركز الوطني للنخيل والتمور بأهمية النخلة ككائن حيوي مهم في المكوّن السعودي؛ وذلك من خال تطلعنا جميعاً؛ أن تكون الريادة والجودة سمة دائمة في المنتج السعودي، عبر ما يقدم من خدمات مساندة لكل الجهات المهتمة بالمركز وادواره البارزة."

الرئيس التنفيذي

الدكتور/ محمد بن فهد النويران
الدكتور/ محمد بن فهد النويران
المركز الوطني للنخيل والتمور
الرئيس التنفيذي

"يغني رمز النخلة في علم مملكتنا الغالية عن الإسهاب بذكر أهمية النخيل لدى حكومتنا. حيث تتفيأ المملكة العربية السعودية اليوم ظلال أكثر من (5 ,28  )  مليون  نخلة تنتج أكثر من مليون طن من التمور سنوياً لكل العالم . انسجامًا مع الرؤية الوطنية للملكة العربية السعودية والمبنية على مكامن القوة التي تمتلكها بلادنا، فإن المركز الوطني للنخيل والتمور وضــع نصــب عينيــه مهمــة  المســاهمة فــي تطويــر قطــاع النخيــل والتمــور لأن تكون المملكة المصدر الأول عالميا من حيث القيمة تناغمــا مــع رؤيــة المملكــة 2030 التــي تســعى لتنويــع مصــادر الدخــل واســتثمار الفــرص الطبيعيــة المتوفــرة وتحويلهــا إلــى قواعــد اقتصاديــة متينــة، حيــث يعــد التمــر عنصــرا أساســيا للأمــن الغذائــي.

ولتحقيــق ذلــك يعمل المركز الوطني للنخيل والتمور "   بعد توفيق الله " إلــى خلق منظومة متكاملة من الخدمات الزراعية واللوجستية والتسويقية والمعرفية تربط أصحاب المصلحة في القطاع ابتداء من المزرعة وصولا إلى الأسواق المحلية والعالمية وذلك لتحقيق  الكفاءة الإنتاجية ضمن سلسلة الإمداد وخفض تكاليف المعاملات والعمل مع الشركاء في الجهات المختلفة  لتقديــم الدراســات والتقنيات الحديثة  التــي تعنــى بتطويــر القطاع وتشــجيع الاستثمار في شتى المجالات المهمة في القطاع  لتغطية الفجوات بتحويلها إلى فرص استثمارية.

يسعى المركز الوطني للنخيل والتمور لتسويق التمور ورفع الجودة مما يزيد قيمتها الاقتصادية، حيث يهدف المركــز إلى خلق فرص بيع غير تقليدية محليا وعالميا من خلال برامــج تســويقية مبتكــرة والتــي تتيــح الفرصــة للمُزارع لبيع منتجاتــه في الأســواق المحليــة والعالميــة.  يعمل فريق العمل في المركز على بحث فرص التطوير في القطاع وتحويل التحديات إلى فرص للاستثمار جاعلين نصب أعيننا الفوائد التي ممكن أن تعود على جميع أصحاب المصلحة في القطاع.

يعكف المركز على ترجمة الأهداف الاستراتيجية إلى مشاريع متنوعة وأهمها التمكين والتأهيل. تمكين المؤهلين من العاملين في القطاع مزارعين كانوا أو مصنعين والحصول على فرص جديدة وتأهيل الغير مؤهلين والمستثمرين الجدد وذلك بالاستشارات والتدريب وبرامج التأهيل المختلفة وذلك للارتقاء إلى مرحلة التمكين والمنافسة على الفرص لتعم الفائدة على قطاع تمور المملكة ككل ووصول منتج ذو جوده عالية وسليم للمستهلك المحلي والعالمي."

أعضاء مجلس الإدارة

الأستاذ/ منير بن فهد السهلي مدير عام صندوق التنمية الزراعية الأستاذ/ منير بن فهد السهلي
المهندس /أحمد بن صالح عيادة الخمشي وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة للشؤون الزراعية المهندس /أحمد بن صالح عيادة الخمشي
الدكتور/ سعود بن عبد العزيز المشاري الأمين العام – مجلس الغرف السعودية الدكتور/ سعود بن عبد العزيز المشاري
الأستاذ/ موفق بن منصور جمال نائب محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة للقطاعات والمناطق الأستاذ/ موفق بن منصور جمال
الأستاذ الدكتور/ راشد بن سلطان العبيد رئيس قسم الإنتاج النباتي كلية علوم الأغذية والزراعة - جامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور/ راشد بن سلطان العبيد
الأستاذ / يوسف بن عبد الله الدخيل رئيس الشركة السعودية الأوروبية لتسويق التمور الأستاذ / يوسف بن عبد الله الدخيل
المهندس/ خالد بن عبد الله البراهيم تاجر تمور المهندس/ خالد بن عبد الله البراهيم
الدكتور/ إبراهيم بن عبد العزيز التركي رئيس شركة يخضور الدكتور/ إبراهيم بن عبد العزيز التركي
الأستاذ/ حمد بن عبد العزيز الخالدي مدير عام شركة مصنع تمور الفيصلية بالخرج الأستاذ/ حمد بن عبد العزيز الخالدي
الدكتور/ عبدالله بن سعيد كدمان رئيس مجلس إدارة مجلس الجمعيات التعاونية الدكتور/ عبدالله بن سعيد كدمان