E
logo-black

مدينة تمور بريدة تودع أضخم تجمع لتسويق إنتاج 7 ملايين نخلة

أوشك أضخم تجمع لمسوقي ومزارعي ومشتري التمور في القصيم على نهايته بعد ان أوشكت مدينة تمور بريدة على توديع تجارها ودلاليها وباعتها ومسوقي التمور، بعد ان عاشت المدينة حراكاً اقتصادياً كبيرا خلال الفترة الماضية لتسويق إنتاج حوالي 7 ملايين نخلة بالقصيم تنتج حوالي 300 الف طن من إجمالي تمور السعودية، وأكد رئيس دلالي سوق تمور بريدة خالد المشيطي ان السوق شهد مبيعات كبيرة للتمور وان مبيعات ومعروضات مدينة تمور بريدة اتجهت لمناطق المملكة لجودة تمور القصيم ولسعرها المناسب.

ووصف المهوس الحركة التجارية والاقتصادية التي شهدتها مدينة تمور بريدة خلال موسم جني محصول نخيل القصيم بالتظاهرة الاقتصادية العالمية، وقال ان المدينة عاشت نشاطا زراعياً وتجارياً واقتصادياً موسمياً كبيراً لتسويق تمور القصيم محلياً وعالمياً، مثنياً على جهود أمين منطقة القصيم المهندس صالح الأحمد والمدير التنفيذي للمهرجان الدكتور خالد النقيدان التطويرية للمدينة.

واكد رئيس لجنة التمور بغرفة وتجارة وصناعة القصيم سلطان الثنيان تميز منطقة القصيم بزراعة النخيل وإنتاج أفضل أصناف التمور مما امتد كأثر إيجابي على عملية التسويق الأولية من خلال عدد من المهرجانات بمدينة بريدة ومحافظات المنطقة، وقال الثنيان يتربع على قمة هذه المهرجانات مهرجان تمور بريدة، موضحاً ان لكل مهرجان طابعاً وسمة مميزة من حيث آلية العمل مما ساعد على التنوع والمنافسة والتجديد فيها، مبيناً مساهمة المنتجين والمسوقين والدلالين مع الأمانة في تكامل العملية النهائية لنجاح المهرجان موضحاً انه ما لم تتقدم فأنت تتقادم هذا ما نستطيع أن نقوله إذا لم تلمس أي تحديث للآليات والبرامج والفعاليات المصاحبة لهذه المهرجانات منذ إنشاء مدينة التمور، مشيراً ان مهرجان بريدة ومهرجانات المنطقة حققت سمعة طيبة خلال السنوات الماضية، ولكن السنوات القادمة المنافسة صعبة فالتحديات كبيرة من حيث إدارة المهرجان خلال الموسم وما بعد الموسم من خلال ضبط التعاملات المالية من خلال تداول التمور بين المنتج والدلال والتاجر وما لم نصل إلى آلية تداول مناسبة تحفظ حقوق الجميع فنحن أمام كارثة لا نتمناها مؤملاً أن يتم العمل على حفظ حقوق الجميع من حيث سلامة التداول والبيع والشراء وفق قواعد وإجراءات تعطي السوق قوة مالية وقوة تجارية على المدى البعيد.

فيما اكد مدير عام استثمارات امانة القصيم والمدير التنفيذي لمهرجان تمور بريدة الدكتور خالد النقيدان ان مدينة تمور بريدة اسهمت بتسويق إنتاج تمور منطقة القصيم والتي تقدر بحوالي 7 ملايين نخلة خلال الموسم المنصرم، موضحاً ان العمل جار لزيادة السعة الاستيعابية للمدينة بمساحة 80 الف متر مربع جنوب السوق لتستوعب الكميات الكبيرة الواردة للمدينة. مبيناً ان المدينة احتوت عددا من الشباب السعودي بالعمل فيها في العديد من المجالات مؤكداً ان امانة القصيم وبمتابعة واشراف من امين منطقة القصيم المهندس صالح الاحمد ترصد مطالب وملاحظات التجار والدلالين والمتسوقين والباعة وتعمل على تحقيق الذي يخدم المدينة وزوارها.