E
logo-black

الحضور يتزايد في فعاليات سوق الرياض الموسمي السابع عشر...

تستمر فعاليات سوق الرياض الموسمي السابع عشر للتمور المقام حالياً في سوق الخضار والفاكهة بسوق الربوة في الرياض، حيث شهد السوق منذ انطلاقته في 15/10/1435ه إقبالاً واسعاً ومميزاً من المواطنين والمقيمين من شتى أنحاء المملكة، حيث اعتاد السوق على ذلك الإقبال منذ مواسمه السابقة، بل ازداد في موسمه الحالي. وقد روعي أن يظهر السوق بشكل تراثي جذاب لذا فقد تم إنشاء بوابتين تراثيتين إحداهما بالجهة الشمالية والأخرى بالجهة الجنوبية بالإضافة إلى خمس بوابات جانبية بالجهة الغربية منه، ويضم السوق عدد 165 محلاً بمساحة 3 × 4م موزعة بين المزارعين وتجار التمور من مختلف مناطق المملكة لعرض أجود ما لديهم من أنواع التمور، ويشهد السوق تزايداً مستمراً في عدد الزوار والمتسوقين وكذلك تزايداً في المعروض من التمور، كذلك تم تزويد جوانب السوق بصور تراثية لإضفاء مظهر جمالي على المحلات.