الأحساء.. 400 صنف "نخيل"

2014-09-08
تعتزم إدارة مدينة الملك عبدالله العالمية للتمور "كاكد"، الواقعة على طريق الهفوف - العقير "الجديد" في الأحساء، التابعة لأمانة الأحساء زراعة نحو 400 صنف "نخيل" على أرض تبلغ مساحتها الإجمالية نحو 200 ألف متر مربع داخل المدينة.
وبين مدير المدينة المهندس محمد السماعيل في تصريح لـ"الوطن" أمس، أن الجهة المعنية في المدينة، شرعت في إجراءات التواصل مع جهات الاختصاص في وزارة الزراعة بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة في الأمم المتحدة لتوريد نحو 230 صنف نخيل من مختلف دول العالم، بالإضافة إلى زراعة نحو 50 صنفا من أشجار النخيل في واحة الأحساء، و120 صنفا آخر من أشجار النخيل من مختلف مدن ومحافظات المملكة.
وأضاف أن تلك الخطوة، تأتي لإكساب المدينة صفة "العالمية"، مشيراً إلى أن المدينة ستعمل على توفير البيئة المناسبة لكل صنف من أصناف النخيل، لافتاً إلى أن تلك الأصناف من النخيل، سيكون لها دور كبير في الدراسات البحثية والميدانية المختلفة لأصناف النخيل والتمور، والتي من بينها تطوير المنتج من التمور لكل صنف، وزارعة أصناف أخرى جديدة داخل واحة الأحساء بشكل خاص والمملكة بشكل عام.